وزير الشباب والرياضة: الملتقى الشبابي مساحة آمنة لمستقبل أفضل

اعلام الوزارة

قال معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، اليوم الإثنين، إن مخرجات الملتقى الشبابي لتطوير خطة استراتيجية قطاع الشباب الذي ستنطلق فعالياته الأربعاء القادم، ستشكل مساحة آمنة لواقع ومستقبل أفضل على الصعيد الشخصي والعام بالنسبة للشباب اليمني.

وأضاف، البكري في تدوينه على حسابه بتويتر، "نحن على ثقة في شبابنا وافكارهم التي سوف يصنعونها بأيديهم نحو تحقيق الكثير من الغايات المرتبطة بقضايا الشباب في بلادنا، بحثًا عن واقع أفضل ومستقبل أجمل".

وتابع، "لن يتحقق ذلك إلا من خلال مشاركتهم الفاعلة في الخطط والأنشطة ورسم السياسات العامة في البلاد وصنع القرار على المستوى الوطني، ووضع الأفكار والرؤى المناسبة لذلك".

وأشار، إلى إن "الشباب هم الرهان الحقيقي لكسب المستقبل وبهم تتحقق الأماني والآمال العظام، باعتبارهم نبض الحياة في عروق الوطن، مبينًا إن تُمهَّيد السبل أمامهم لصياغة الأفكار وصناعة القرار عاتقا علينا تحمله في وزارة الشباب والرياضة".

وتنطلق بعد غدٍ الأربعاء فعاليات الملتقى الشبابي في العاصمة عدن، بمشاركة 60 شابًا وشابة يمثلون مختلف المحافظات والوزارات ذات العلاقة والمكونات الشبابية ومدراء فروع مكاتب الشباب والرياضة في المحافظات والكشافة والمرشدات.